تسجيل الدخول
التسجيل

الرئيسية

عن الأكاديمية

كلية العلوم الإدارية

مركز الاستشارات

مركز التدريب

أعداد مجلة البحوث الإدارية

الكفاءات السلوكية للموارد البشرية في منظمات التقنية بمحافظة جدة بالمملكة العربية السعودية:

دراسة ميدانية             

د. محمد فتحي شلقامى شعراوي

مدرس بقسم إدارة الأفراد والعلوم السلوكية

أكاديمية السادات للعلوم الإدارية

   ملخص الدراسة:

هدفت هذه الدراسة إلى توصيف تحليلي لواقع الكفاءات السلوكية للموارد البشرية (لكافة العاملين) في منظمات التقنية بمحافظة جدة، لمعرفة فيما إذا كان تطبيقا شاملا أم محدودا وفي أي الجوانب. من خلال التعرف على مدى توافر الكفاءات السلوكية للموارد البشرية (التوجيه والقيادة، والممارسة الأخلاقية، وذكاء العمل وإدارة العلاقات والاستشارة والتقييم النقدي والفعالية الثقافية والعالمية والاتصالات) بمنظمات التقنية بمحافظة جدة، في المملكة العربية السعودية ويعزى ذلك إلى المتغيرات الديموغرافية (الشخصية والوظيفية) وهي العمر، النوع، المؤهل العلي، الخبرة (مدة الخدمة بالسنوات)، وعدد الدورات التدريبية، ونوع الوظيفة.

ولتحقيق أهداف الدراسة تم تصميم وتطوير استبانة لغرض جمع البيانات وتوزيعها على أفراد عينة الدراسة والبالغ عددهم(224) مبحوثاً، وقد تم استخدام الرزمة الإحصائية للعلوم الاجتماعية(SPSS) لتحليل البيانات، واستخدمت الأساليب الإحصائية الوصفية باستخراج المتوسطات الحسابية حسب شيفي (Scheffe) ، والأساليب الإحصائية التحليلية اختبار (f) تحليل التباين الأحادي وأختبار(T) لعينتين مستقلتين.

وتوصلت الدراسة إلى نتائج من أهمها:

  1. أشارت النتائج إلى وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى معنوية (0.05) في تقدير أفراد العينة المبحوثين في مدى توافر الكفاءات السلوكية للموارد البشرية (لكافة العاملين) في منظمات التقنية بمحافظة جدة تعزى لمتغير العمر والمؤهل العلمى والخبرة (مدة الخدمة بالسنوات) وعدد الدورات التدريبية ونوع الوظيفة (ماعدا الممارسات الأخلاقية بالنسبة لنوع الوظيفة)
  2. أشارت النتائج إلى عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى معنوية (0.05) في تقدير أفراد العينة المبحوثين في مدى توافر الكفاءات السلوكية للموارد البشرية (لكافة العاملين) في منظمات التقنية بمحافظة جدة تعزى لمتغير النوع"

وتوصي الدراسة بضرورة العمل على غرس مفهوم الكفاءات السلوكية في منظمات التقنية بمحافظة جدة وتشجيع العاملين على تنميته وخلق ثقافة تنظيمية تعزز الكفاءات السلوكية للموارد البشرية في البيئة التنظيمية، والارتقاء بهذهِ الكفاءات إلى المستويات العليا المرغوب بها

 

 

تقييم مستوى الإستعداد للأزمات المبني على المعرفة

بشركات الصناعات الكيماوية بقطاع الأعمال العام

                                                                                         إعداد الباحثة / لبنى عبد الكريم قاسم محمد

مستخلص البحث:

 قد تصبح المنظمة مستهدفة للأزمات، نتيجة عدم وضوح الرؤيا ونقص المعرفة الدقيقة بعناصر البيئة الداخلية والخارجية، وبناء استراتيجياتها على افتراضات خاطئة، مما قد ينتج عنه عدم إدراكها المبكر للتهديدات التي تكمن في البيئة الخارجية للمنظمة وضعف الإستعداد لها، وإهدار لجزء كبير من إمكانياتها ومواردها وعدم الإستفادة منها. وفي ظل التغيرات العديدة التي تتوالى على بيئة الأعمال وتفرض على المنظمات المنافسة المبنية على التميز والتفوق المعرفي، خاصة مع  تقلص دور المواد الأولية أمام دور المعرفة، أصبح لزاما على تلك المنظمات محاولة استيعاب المعارف المحيطة بها والمتوافرة لديها، بحيث تستطيع ادراك التغيرات السريعة التي تطرأ على البيئة وما يرتبط بها من فرص وتهديدات، والإستعداد لها بمنتهى السرعة والمرونة.

 

 

أثر مبادرات المسئولية المجتمعية

على الصورة الذهنية للمنظمات العامة

"بالتطبيق على شركات الاتصالات الاماراتية"

د. إيهاب فؤاد الحجاوي

عضو هيئة تدريس كلية الشرطة

وزارة الداخلية -الإمارات العربية المتحدة

elheggawy@yahoo.com

الملخص:

هدفت هذه الدراسة إلى الكشف عن مدى اهتمام شركات الاتصالات الإماراتية – كمنظمات عامة - بتطبيق المسئولية الاجتماعية تجاه أصحاب المصلحة (المجتمع المحلي٬ الموظفين٬ العملاء٬ الموردين٬ البيئة٬ المساهمين)٬ وتحديد مستوى الفروق في إدراك أفراد عينة الدراسة لأبعاد المسئولية الاجتماعية تعزى لمتغيراتهم الشخصية٬ كما هدفت الدراسة إلى تقييم أثر المسئولية الاجتماعية في إدارة الصورة الذهنية.

ولقد تم جمع بيانات الدراسة الميدانية عن طريق استبانة وزعت على المديرين والموظفين المتواجدين في المراكز الرئيسة٬ بالإضافة إلى عملاء الشركات في مدينة أبوظبي، وقد تم استخدام الأساليب الإحصائية التي ناسبت أسئلة وفرضيات الدراسة من الإحصاء الوصفي٬ والاستدلالي.

   وتوصلت الدراسة إلى:

1. أن شركات الاتصالات الإماراتية أظهرت مستوى عال من الاهتمام بالمسئولية الاجتماعية بأبعادها الستة٬ إذ بلغ المتوسط العام (4.30).

2. عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية في إدراك أفراد عينة الدراسة للمسئولية الاجتماعية تبعا لمتغيراتهم الديموغرافية.

3. وجود أثر معنوي للمسئولية الاجتماعية بأبعادها مجتمعة في إدارة الصورة الذهنية ككل.

4. عدم وجود أثر معنوي للمسئولية الاجتماعية بإبعادها مجتمعة في الصورة الذهنية الذاتية.

5. وجود أثر معنوي للمسئولية الاجتماعية بإبعادها مجتمعة في الصورة الذهنية المرغوبة٬ وقد تبين أن بعدي المسئولية الاجتماعية تجاه الموظفين، والموردين قد اظهرا تأثيراً معنوياً أكبر في الصورة الذهنية المرغوبة.

6. عدم وجود أثر معنوي للمسئولية الاجتماعية بأبعادها مجتمعة في الصورة الذهنية المدركة٬ في حين تبين وجود أثراً معنوياً لبعد المسئولية الاجتماعية تجاه الموردين قد اظهر تأثيراً معنوياً في الصورة الذهنية المدركة.

 

 

 

أثر التغيرات الديموغرافيه و التحول إلى المجتمع المسن على الانفاق الحكومى الصحى فى دول جنوب شرق أسيا خلال الفتره (1995 - 2015 )

د. عزيزه عبد الخالق هاشم

مدرس الاقتصاد

كليه التجاره – جامعه عين شمس

ملخص:

بدأ التحول الديموغرافى فى العالم فى الدول المتقدمه أولا حيث أنخفضت معدلات الوفيات والخصوبه بها , وقد تبعتها دول جنوب شرق أسيا منذ خمسينات القرن الماضى , حيث تغيرت معدلات الوفيات ومعدلات الخصوبه بها وتحول الهيكل السكانى لديها لترتفع نسبه كبار السن به ويعبر عن شيخوخه السكان مع بدايه القرن الواحد والعشرين . وقد تبع حدوث التحول الديموغرافى فى العالم حدوث التحول الوبائى والصحى , حيث تحولت الامراض التى تتسبب فى رفع معدلات الوفاه من الامراض المعديه الى الامراض المزمنه التى تصيب كبار السن.

وقد أثر التحول الديموغرافى وارتفاع نسبه كبار السن فى الانفاق الصحى الحكومى والخاص للدول. تهدف الدراسة الى معرفه أثر التغيرات الديموغرافيه ومرحله التحول إلى المجتمع المسن فى دول جنوب شرق آسيا على حجم الانفاق الحكومى فى قطاع الصحه لديها فى الفترة (1995 – 2015) , وذلك من خلال دراسه الوضع الديموغرافى للمنطقه وحجم الانفاق الحكومى على الرعايه الصحيه . حيث تحتاج هذه المرحله العمريه الى الرعايه الصحيه بشكل أكبر من المراحل العمريه الاخرى , وقد طورت دول المنطقة من النظم الصحية لها منذ التسعينات.

وقد ثبت صحه الفرض الذى قامت عليه الدراسه وهو أن المتغيرات الديموغرافيه تؤثر تأثيراﹰ معنوياﹰ على حجم الانفاق الحكومى على الصحه كنسبه من الناتج المحلى الاجمالى فى دول جنوب شرق أسيا خلال فتره الدراسه .

أكاديمية السادات للعلوم الإداريةاتصل بنا

موقعنا :

الأكاديمية في سطور

 تسعى أكاديمية السادات للعلوم الادارية كجامعة حكومية مستقلة رائدة تعليميًا وتدريبيًا من خلال كلٍ من التطوير الإدارى وحوكمة الأعمال وإعداد قادة التغيير فى كلٍ من القطاع الحكومى وقطاع الأعمال ووحدات الإدارة المحلية ومنظمات المجتمع المدنى داخل وخارج  مصر ..

 اقراء المزيد